الرضاعة الطبيعية والسكري : كيف يمكنك إرضاع طفلك وأنت مصابة بالسكري

الرضاعة الطبيعية والسكري

الرضاعة الطبيعية والسكري

من المعروف أن الرضاعة الطبيعية هي أفضل طريقة لتغذية طفلك خاصة في الفترة الأولى من حياته،

فينصح خبراء تغذية الطفل بأنه من المفضل اتباع الرضاعة الطبيعية فقط لتغذية طفلك خلال الأشهر الستة الأولى دون إدخال أي حليب صناعي،

ولكن إذا كنتِ مصابة بداء السكري فقد تدور تساؤلات عما إذا كان الأخذ بهذه النصيحة قرارًا صحيحًا بالنسبة لك أم لا.

لا تقلقي، فإذا كنتِ ترغبين بتغذية رضيعك بالرضاعة الطبيعية فلا يجب أن يمنعك مرض السكري من القيام بذلك،

كما أنك سوف تجنين أنتِ وطفلك بعض الفوائد الرائعة مثل تحسين مناعة طفل وحمايتك من بعض الأمراض،

أما الآن فلنجِب عن إذا كانت أدوية مرض السكري التي تتناولينها يوميًا آمنة على طفلك أثناء إرضاعه أم لا.

هل أدويتك آمنة لطفلك أثناء الرضاعة؟

الرضاعة الطبيعية والسكري مرتبطان ببعضهما البعض في معظم الحالات يكون الدواء الآمن لكِ أثناء الحمل مناسبًا أيضًا أثناء الرضاعة،

لكن يجب أيضًا مراجعة طبيبك قبل تناول أي دواء، فعادة تأخذ الأم الميتفورمين والإنسولين ويكون آمنًا على الطفل وعلى الجنين إذا كانت حاملاً،

فإذا كنتِ مصابة بالسكري من النوع الأول يجب عليك الانتظام في تناول الإنسولين،

على الرغم من أنكِ قد تجدين أنكِ بحاجة إلى جرعة أقل أثناء الرضاعة مما كنتِ عليه قبل الحمل.

فالأمهات المصابة بداء السكري من النوع الأول قد تجد أن التغيرات الهرمونية بسبب الولادة والرضاعة الطبيعية تغير كمية الإنسولين التي تحتاجها يوميًا،

كما أنها تتطلب إجراء فحص السكر كل حين وآخر لضبط جرعة الإنسولين،

ويمكنك أيضًا الاستفادة من نصائح  استشاري الرضاعة أو الطبيب المتابع لمرض السكري أو أخصائي التغذية للحصول على خطة شاملة لما يمكنك عمله أثناء أيام الرضاعة.

الرضاعة تسبب انخفاض سكر الدم

يتطلب صنع الحليب الكثير من الطاقة، كما أن حليب الأم يكون مليئًا باللاكتوز، وهو نوع من السكر موجود في الحليب،

فعندما ترضعين طفلك ويترك السكر جسم الأم تنخفض مستويات السكر في الدم بنسبة تصل إلى 25٪ وقد ينخفض ​​السكر في الدم للغاية بطريقة تحتاج إلى إنقاص جرعة الإنسولين،

ويمكن أن يساعد فحص سكر الدم بشكل متكرر والتخطيط للوجبات وأوقات تناول الأدوية كثيرًا في محافظة الأم على المستويات الصحية لسكر الدم،

وعادة ما يكون من الجيد تناول وجبة خفيفة قبل الرضاعة وتجهيز مشروب مثل:

عصير الفواكه في مكان قريب عندما تقومين بإرضاع طفلك وعند التعرض إلى نقص سكر الدم،

أيضًا من الجيد المحافظة على شرب كمية كبيرة من الماء لتجنب الجفاف.

هل يؤثر دواء السكري الذي أتناوله على طفلي؟

الرضاعة الطبيعية والسكري لهما علاقة بـ مستويات السكر لديكِ حيث يمكن أن تنخفض لأن صنع الحليب يمص سكر اللاكتوز في جسمك،

إلا أن دواء السكري الذي تتناولينه مثل الإنسولين والميتفورمين والسلفونيل يوريا لا يؤثر على طفلك بشكل مباشر،

أما إذا كنتِ تتناولين أدوية مختلفة، فمن الأفضل التواصل مع الطبيب الخاص بكِ والمتابع لحالتك.

هل يؤثر مرض السكري على جودة الحليب؟ ( مضاعفات مرض السكري )

يمكن أن تؤثر مستويات السكر في الدم على إفراز الحليب،

ولكن إذا تم التحكم في مستوى الجلوكوز في الدم بشكل جيد،

فلا يؤدي ذلك إلى أي تأثير على حليب الأم.

هل من الصعب إنتاج حليب مع مرض السكري؟

يلعب هرمون الإنسولين دورًا هامًا في إنتاج الحليب وبالتالي يمكن أن يؤثر مرض السكري على قدرتك على إنتاج الحليب،

وقد تجدين أن مرض السكري يتسبب في إنتاج الحليب بشكل أبطأ قليلاً ولكن مع التحكم في مستويات سكر الدم لن يؤدي مرض السكري إلى أي تأثير.

تعرف ايضاً علي :

فوائد الرضاعة الطبيعية للطفل

مشاكل الرضاعة الطبيعية

أعراض التوحد عند الاطفال

أسباب السمنة عند الأطفال

سجل الان فى عيادة النساء والولادة

اتصل بنا

Saudi Arabia 966 +
تحميل نسخة الهاتف المحمول
×
Messenger ماسنجر