whatsapp
message
Language Flag
أعراض القدم السكرية وطرق الوقاية منها

أعراض القدم السكرية وطرق الوقاية منها

يؤثر مرض السكري على الجسم بأشكال عديدة، وقد يؤدي مرض السكري غير المسيطر عليه إلى كثير من المضاعفات الخطيرة منها؛ تلف الأعصاب وضعف الدورة الدموية، ما يسبب الإصابة بالعديد من المشكلات، أشهرها القدم السكرية. فما هي هذه الحالة، وما أعراضها، وكيف يمكن علاجها والوقاية منها، هذا ما سنجيب عنه في هذا المقال.

ما هي القدم السكرية؟

القدم السكرية هي أحد المشكلات التي قد يتعرض لها المريض نتيجة الإصابة بالسكري، خاصة في حالة عدم السيطرة عليه.
يعاني حوالي نصف مرضى السكري من تلف الأعصاب ومشكلات الدورة الدموية نتيجة ارتفاع سكر الدم لفترات طويلة، ويمكن أن يظهر تلف في الأعصاب في أي جزء من الجسم، ولكن غالبًا ما يؤثر على الأعصاب في القدمين والساقين، وقد يتسبب في فقدان الإحساس بالقدمين، وبالتالي عدم الشعور بالألم. 

قد يبدو هذا أمرًا جيدًا! لكن على العكس تمامًا، فالألم هو وسيلة الجسم لإخبارك بوجود مشكلة ما عليك الانتباه لها.  إذا لم تشعر بألم في قدميك، فقد لا تلاحظ جرحًا أو قرحة أو مشكلة أخرى تعرضت لها، ما يعرضك لمضاعفات هذه المشكلة الصغيرة التي قد تتفاقم نتيجة عدم علاجها، ومن هنا تأتي مشكلات القدم السكرية.

ما أعراض القدم السكرى؟

تختلف أعراض القدم السكري من شخص لآخر، كما تعتمد على نوع المشكلة التي تعاني منها والتي سببت الأعراض، سنتعرف في الفقرة التالية على هذه المشكلات.
قد تشمل الأعراض ما يلي:

  1. الخدر والوخز.
  2. ضعف القدرة على الإحساس بالحرارة أو البرودة.
  3. وجود بثور أو جروح دون الإحساس بألم.
  4. تغير لون الجلد ودرجة حرارته.
  5. ظهور خطوط حمراء.
  6. جرح مع تصريف صديدي أو بدونه.
  7. وخز مؤلم.
  8. بقع على الجوارب.
  9. جلد داكن في المناطق المصابة.
  10. تساقط الشعر في المنطقة المصابة.
  11. تغييرات في الجلد أو الأظافر، بما في ذلك الجروح أو البثور أو القروح.
  12. تصريف السوائل أو القيح.
  13. رائحة كريهة.
  14. تلون الجلد.
  15. تورم.

عند وجود عدوى، فقد يعاني المريض من بعض ما يلي:

  1. حُمى.
  2. قشعريرة.
  3. الشعور بالتعب والإرهاق الشديد.
  4. عدم القدرة على السيطرة على سكر الدم.
  5. ارتجاف.
  6. صدمة.
  7. احمرار.

إذا كنت تعاني من السكري وظهرت عليك هذه العلامات، يجب عليك التوجه إلى الطوارئ على الفور.


ما أسباب تقرحات القدم السكري؟ 

في هذه الفقرة سنتناول مشكلات القدم الشائعة التي قد يعاني منها مريض السكري، والتي تؤدي إلى التقرح. 
الاعتلال العصبي السكري
يكون الأشخاص المصابون بالسكري أكثر عرضة للإصابة بأمراض الأوعية الدموية الطرفية (PVD)، خاصة عند عدم السيطرة على نسبة السكر في الدم، تحدث هذه الأمراض عندما تتراكم الرواسب الدهنية في الأوعية الدموية ويسبب ضيقها، ما يقلل الدورة الدموية.
عادة ما يؤثر ذلك على الأوعية الدموية المؤدية إلى الأطراف، مثل: اليدين والقدمين، فيقل تدفق الدم إلى كليهما، ما قد يسبب الألم والعدوى وبطء التئام الجروح.

مع مرور الوقت، يمكن أن تسبب أمراض الأوعية الدموية الطرفية تلف الأعصاب والذي يؤدي إلى خدر في القدمين، وصعوبة الشعور بالأحاسيس في أطرافهم.
أيضًا، يؤدي ارتفاع نسبة السكر في الدم إلى إتلاف الأعصاب والتدخل في قدرتها على إرسال الإشارات.

كل ذلك يؤدي في النهاية إلى عدم شعور المريض بالتهيج أو الألم أو العدوى في القدمين؛ لذا قد لا يلاحظ وجود جروح أو بثور في قدمه، فيزيد خطر هذه الجروح، كما قد يتأخر علاج العدوى، بسبب عدم إدراك الإصابة. 

البثور

يزيد مرض السكري من خطر الإصابة بالبثور بعدة طرق:

  1. أولاً، قد يجعل اعتلال الأعصاب السكري من الصعب على المريض معرفة متى تكون أحذيته غير مناسبة، وقد يغير أيضًا الطريقة التي يتحرك بها، ما يزيد من خطر الإصابة بالبثور.
  2. ثانيًا: قد يصاب مرضى السكري بحالة تسبب التكوين التلقائي للبثور التي لا يعرف الأطباء سبب ظهورها.

يمكن أن تلتهب البثور مسببة الألم، وتزيد من خطر الإصابة بالعدوى التي تنتشر في جميع أنحاء الجسم.

القرحة السكرية

يصاب حوالي 7% من مرضى اعتلال الأعصاب المحيطية بقرح القدم السكرية كل عام، وبسبب ضعف الدورة الدموية وتلف الأعصاب، قد لا يلاحظ المريض القرحة حتى تصبح شديدة، كما تتباطأ عملية الشفاء بشكل عام. 
قد تسبب القرحة ألمًا شديدًا أثناء المشي، كما قد تزيد الأحذية والجوارب من حدة أعراضها. إذا تُركت القرح دون علاج، قد تسبب ضررًا بالغًا بالقدم وتؤدي إلى الإصابة بالعدوى.

مسمار القدم (الكالو)

يحدث مسمار القدم عند تكون مناطق من خلايا الجلد السميكة الصلبة، وإذا كان الكالو كبيرًا فقد يؤدي إلى صعوبة في المشي، وتغير طريقة ملاءمة الأحذية.
المشكلة الأساسية في الكالو هي أنه يزيد خطر الإصابة بالقرح والالتهابات؛ لذا فإن الحفاظ على نظافة النسيج المتكون أو إزالته عند الضرورة أمر مهم لحماية القدمين.


مضاعفات القدم السكرية

إذا تُركت مشكلات القدم السكرية دون علاج، فقد تؤدي إلى مضاعفات، تشمل ما يلي: 
العدوى

في حالة عدم علاج القدم السكرية أو الحفاظ على نظافتها فقد تحدث العدوى، والتي قد تسبب الإصابة بالغرغرينا، وموت الأنسجة، ما قد يؤدي إلى البتر. 
قد تؤدي العدوى أيضًا مع ضعف الدورة الدموية إلى حدوث تلف في هيكل عظام القدم، وتغير شكل القدم، ما يسبب المزيد من الألم وصعوبة المشي، وزيادة خطر الإصابة بالمزيد من القرح.
أخيرًا، قد تنتشر العدوى إلى مجرى الدم، وتسبب تلف الأعضاء وقد تعرض حياة المريض للخطر.
البتر

يمكن أن تؤدي مشاكل القدم السكرية إلى التهابات خطيرة، ولمنع انتشار العدوى وتقليل الضرر الذي يلحق بالمناطق المجاورة مثل الساقين، قد يضطر الطبيب إلى بتر إصبع القدم أو القدم أو جزء من الساق.
الوفاة

يمكن أن تكون مشاكل القدم السكرية الشديدة مهددة للحياة، خاصة عند انتشار العدوى. تعد الإصابة بمشكلات شديدة في القدم تتطلب البتر أحد عوامل الخطر الرئيسية للوفاة، حتى عندما يقوم الطبيب ببتر القدم لمنع انتشار العدوى.
تقدر دراسة أجريت عام 2021 أن معدل البقاء على قيد الحياة لمدة 5 سنوات بعد البتر بسبب عدوى القدم هو 43% فقط.


خطوات علاج القدم السكرى

يختلف علاج مشاكل القدم السكرية اعتمادّا على شدة الحالة. هناك بعض الخيارات غير الجراحية التي يلجأ لها الطبيب أولًا، وتتضمن:

  1. الحفاظ على نظافة الجروح وتضميدها.
  2. المضادات الحيوية لعلاج الالتهابات.
  3. أجهزة التثبيت، مثل جبيرة المشي.
  4. إزالة مسمار القدم.
  5. مراقبة أي غرغرينا على إصبع القدم عن كثب لتجنب البتر الذاتي، وهو عندما تسقط أصابع القدم تلقائيًا بسبب نقص تدفق الدم.
  6. بعض التمارين الرياضية وتغييرات النظام الغذائي لإدارة أمراض الأوعية الدموية الطرفية والوقاية من تفاقمها.

عندما لا ينجح العلاج غير الجراحي في علاج مشاكل القدم السكرية، فقد يفكر الطبيب في الجراحة. تشمل الخيارات الجراحية:

  1. إزالة الأنسجة المتحللة أو الميتة.
  2. إزالة الظفر الغائر في اللحم.
  3. بتر الطرف المصاب، والذي قد يتراوح من إصبع قدم واحد إلى الساق حتى فوق الركبة.
  4. تعديل تغييرات هيكل عظام القدم في حال حدوثها.
  5. إجراء مجازة شريانية لأمراض الأوعية الدموية الطرفية، وهي عبارة عن عملية تعتمد على توجيه الدم وتدفقه إلى شرايين القلب المسدودة كليًا أو جزئيًا.
  6. إجراء جراحة الأوعية الدموية مع وضع الدعامات لتحافظ على الأوعية الدموية مفتوحة، وبالتالي تضمن تدفق طبيعي للدم.

نصائح للوقاية من مضاعفات القدم السكري

إذا كنت تعاني من السكري، فإن عنايتك وحفاظك على صحة قدميك أمر بالغ الأهمية، إذ يساعدك على منع التعرض لإصابة القدم ويقلل العديد من مشكلات القدم السكرية.
في حين أن السيطرة على نسبة السكر في الدم باتباع خطط علاج السكري الموصى بها هي أفضل طريقة لمنع هذه المشاكل الخطيرة، فإن الرعاية الذاتية والفحوصات المنتظمة مع الطبيب يمكن أن تساعد أيضًا في منع تطور المشاكل.
يمكنك اتباع النصائح التالية للوقاية من القدم السكرية ومشكلاتها:

  1. فحص القدمين كل يوم للتحقق من أي تغييرات أو إصابات.
  2. غسل القدمين يومياً، والحفاظ على نظافتهما لمنع الالتهابات.
  3. ارتداء أحذية وجوارب داعمة في جميع الأوقات لحماية القدمين، وقد يوصي اختصاصي الأقدام بأحذية خاصة للمساعدة في منع التشوهات. تجنب ارتداء جوارب ضيقة حتى لا تحبس تدفق الدم.
  4. تعزيز تدفق الدم إلى القدمين، من خلال رفع القدمين عند الجلوس، وتحريك أصابع القدم بشكل دوري، وممارسة التمارين الرياضية بقدر كاف.
  5. تقليم الأظافر بعناية بشكل يجعلها مستقيمة وقصيرة، يمكن أن تنمو الأظافر المستديرة إلى الداخل وتؤدي إلى الإصابة بالعدوى.
  6. العناية بأي ورم أو كالو يظهر في القدمين، لتجنب الإصابة بالعدوى.
  7. حماية القدمين من درجات الحرارة القصوى، سواء الحرارة الشديدة أو البرودة الشديدة.
  8. إجراء فحوصات منتظمة على القدمين؛ للوقاية من الالتهابات وبتر الأطراف والتشوهات الشديدة.
  9. السيطرة على نسبة السكر في الدم؛ يزيد سكر الدم غير المنضبط من خطر الإصابة بمضاعفات أمراض القدم الناتجة عن مرض السكري.
  10. تجنب التدخين، إذ يؤثر سلباً على تدفق الدم إلى الأنسجة، ما يجعل مشاكل القدم أسوأ لدى مرضى السكري.

ختامًا، نعلم أن هناك الكثير من الأمور التي يجب عليك إدارتها إذا كنت مصابًا بمرض السكري؛ مثل فحص نسبة السكر في الدم، وتناول طعام صحي، وإيجاد الوقت لممارسة التمارين الرياضية، وتناول الأدوية، والذهاب إلى مواعيد الطبيب بشكل دوري. ومع كل ذلك، قد تكون قدميك آخر شيء تفكر فيه، ولكن تذكر دائمًا أن الرعاية اليومية البسيطة هي واحدة من أفضل الطرق للوقاية من مضاعفات القدم السكرية.

يمكنك قراءة المزيد من موضوعات الصحة العامة على منصتنا الطبية
 

المقالات المتعلقة

ما هي مضاعفات مرض السكري واضراره

  • قراءة المزيد

تعرف على أسباب القيام بعمل فحص الشبكية لمرضى السكري

  • قراءة المزيد
مرض السكري والسمنة

تعرف على العلاقة بين مرض السكري والسمنة وهل مرض السكر يسبب زيادة الوزن؟

  • قراءة المزيد

اتصل بنا


التليفون :

0122374555

البريد الإلكترونى :

hjh.info@andalusiagroup.net