whatsapp
message
Language Flag
الوزن المثالي

الوزن المثالي والمعايير الخاصة لقياسه

الوزن المثالي والمعايير الخاصة لقياسه

يبقى الشكل هو الهاجس الأكبر عند جميع البشر، لذا نلاحظ اهتمام الناس بمجرد سماعهم لكلمة الوزن المثالي. توضّع في أذهانهم منذ الأزل أنه الشكل المثالي للجسم والوصول للرشاقة، على الرغم من أن جزءاً من منظورهم صحيح، إلا أن هدفنا من هذا المقال الطبي هو إيصال منظور العلم للإجابة عن سؤال ما هو الوزن المثالي؟

 

حساب الوزن المثالي

 يعد الوزن المثالي للجسم(Ideal body weight (IBW معيار سريري يتضمن متغيرات القياسات الحيوية من شخص لآخر، بما في ذلك الطول والجنس والعمر.

 

 يلجأ الأطباء لاستخدامه لتحديد الكثير من المعايير منها:

 

  •  الجرعة المناسبة من الأدوية الموصوفة للمرضى، إن استخدام معيار الوزن المثالي يشير إلى أن جميع المرضى من نفس الطول يجب أن يتلقوا نفس الجرعة، ولكن هذا لا يُعمم على جميع الأمراض، فلكل قاعدة شواذ.

 

  •  قياس وزن الجسم عند الرياضيين وفقًا لمقياس التصنيف الخاص بكل لعبة رياضية.

 

 على الرغم من أن صيغة IBW مفيدة سريرياً، إلا أنها لا تمثل المعيار العالمي لقياس النسبة المئوية للدهون في الجسم وكتلة العضلات، لأنها تختلف بين الأفراد.

 

حاسبة الوزن المثالي

هي الطريقة المثلى لتحديد الوزن المثالي للجسم، من خلال بناء النتائج حسب العوامل الوراثية والعمر والجنس والكتلة العضلية.

 

سواء كان الشخص يحاول إنقاص وزنه أو زيادته أو الحفاظ عليه، فإن معرفته للوزن المثالي يساعده على تحديد هدفه.

 

يوجد الكثير من الصيغ والحاسبات للإجابة عن السؤال الشهير كيف اعرف وزني المثالي؟ أشهرهم العملية الرياضية الآتية:

 

الوزن المثالي للرجال (كلغ) = 22 × (الطول بالأمتار) 2

الوزن المثالي للنساء (كلغ) = 22 × (الارتفاع بالأمتار - 10 سم) 2

 

قياس الوزن المثالي

يختار الأطباء الطريقة الأنسب لقياس الوزن المثالي حسب الهدف من المعيار، مثلاً:

 

  • مؤشر كتلة الجسم هو إحدى الطرق للكشف عن السمنة.

 

  •  أما عن نسبة الوزن إلى الورك WHR) Weight-to-hip ratio): يكون الأفضل في تقييم مخاطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية والوفاة المبكرة.

(نسبة الخصر إلى الورك = محيط الخصر/ محيط الورك عند أوسع نقطة).

 

وفقًا لمنظمة الصحة العالمية، فإن نسبة WHR الجيدة هي كالتالي: الرجال يجب أن يحافظوا على 0.9 أو أقل، والنساء 0.85 أو أقل.

 

وبصرف النظر عن الجنس، إذا كان لدى الشخص معدل WHR أعلى من 1، فإنه يعاني من زيادة الوزن، وقد يكون أكثر عرضة للإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.

 

  • نسبة الدهون في الجسم Body fat percentage: يتم قياس أماكن تجمع الدهون من قِبَل المختصين مثل الفخذين والبطن والصدر عند الرجال، ومحيط العضد عند النساء.

 

 تكون النسبة الصحيّة عند الرجال حسب المعايير من 2٪ إلى 4٪ وعند النساء تساوي 10٪ إلى 30٪.

(نسبة الدهون في الجسم= وزن الدهون في الجسم / الوزن الإجمالي).

 

الوزن المثالي للطول

كم مرة تساءلت ما هو الوزن المناسب للطول الذي تتمتع به؟ هل أدركت عدم وجود وزناً مثالياً واحداً لكل الأفراد، حتى عندما يتمتعون بنفس عدد السنتيميرات الطولية.

 

يرتبط الطول والوزن ارتباطاً وثيقاً في الكشف عن الوزن المثالي، على الرغم من ذلك هما مجرد مؤشر ليس دليلاً مؤكداً للحالة الصحيّة الجيدة.

 

خُلقت الكثير من المخططات الخاصة من أجل حساب الوزن، منها ما يتعلق بالطول فقط، ومنها ما يراعي باقي العوامل المؤثرة من جنس وعمر في حسبانه.

 

 من المخططات التي يستعملها الكادر الطبي لحساب الوزن المناسب للطول:

 

  • محيط الخصر:

هو أحد مخططات الطول والوزن، يُستخدم غالباً مع مؤشر كتلة الجسم كأداة فحص، لكن لا يعد أداة تشخيصية لسمنة الجسم أو صحة الفرد العامة.

 

يعتمد هذا المقياس على أن الخصر الأكبر يُشير إلى وزن أعلى من الطبيعي بالنسبة للطول، كما أنه دليل على تراكم الدهون الزائدة في منطقة البطن.

 

 ذلك كفيل أن يزيد من خطر الإصابة بحالات مرتبطة بالسمنة، مثل أمراض القلب، وارتفاع ضغط الدم، وارتفاع الكوليسترول والشحوم الثلاثية، وداء السكري من النمط الثاني.

 

 

اقرأ أيضاً: تعرف على العلاقة بين مرض السكري والسمنة وهل مرض السكر يسبب زيادة الوزن؟

 

 حسب توصيات منظمة الصحة العالمية WHO، فإن محيط الخصر الصحي أقل من 94 سم للرجال، وبالنسبة للنساء يكون الهدف أقل من 80 سم.

بشكل واضح يجب على الرجال والنساء الاجتهاد لإبقاء محيط الخصر لديهم لا يزيد عن نصف طولهم.

 

 

  •  مؤشر كتلة الجسم (BMI)

يعد أشهر مخططات الطول والوزن التي يستخدمها مقدمو الرعاية الصحية.

الغرض الأساسي هو تحديد ما إذا كان الشخص ضمن نطاق الوزن الطبيعي المناسب لطوله، أو ما إذا كان يعاني من نقص أو زيادة في الوزن.

 

حساب BMI

مؤشر كتلة الجسم (BMI)، ما هو إلا طريقة من طرق قياس الطول والوزن المثالي

(وزن الفرد بما يتناسب مع طوله).

 

تشكك الكثير من الأبحاث في دقته كمعيار، حيث تُبنى نظرتهم من اختلاف أبعاد هيكل الجسم نِسْبِيًّا بين الرجال والنساء، واختلاف العوامل بما في ذلك توزع الدهون في الجسم، وكتلة العضلات، وهي عوامل حاسمة في تقييمات الوزن المثالي للجسم.

 

تعترف منظمة الصحة العالمية (WHO) بمقياس مؤشر كتلة الجسم كوسيلة فعّالة لحساب الوزن المثالي للأشخاص، خاصةً إذا كانت الحالات المرضية تُشكل مخاطر صحية. يحسب عبر تقسيم الوزن بالكيلوجرام على مربع الطول بالأمتار.

 

ما هو الوزن المثالي للرجل؟

تُشير الأبحاث أن نسبة 42.7% من الرجال في المملكة العربية السعودية لديهم وزن زائد، ونسبة 19.2% يعانون من السمنة المفرطة.

 

هذه الأرقام لا يمكن الاستهانة بها، إذ أنها مؤشرات لأمراض أكثر خطورة على الصحة العامة للرجال؛ خاصةً أن الرجل أكثر عرضة للأمراض القلبية المتعلقة بالسمنة بشكل أو بآخر.

 

الوزن المثالي للمراة

تتأثر النساء بشكل كبير بالعوامل الخارجية والأحداث العاطفية، ما يجعلهم أكثر عرضة للتقلبات الهرمونية واكتساب الوزن.

 

الأدلة تشير إلى أن الوزن لا يعتمد على جانب أحادي البعد، بل على مجموعة معقدة من الإشارات الداخلية والخارجية، ومزيج من العوامل البيئية والهرمونية والبيولوجية.

 

قد تسبب هذه العوامل  تطور مقاومة الليبتين (هرمون الشبع)، والأنسولين فيتسبب ذلك في زيادة الوزن.

 

اقرأ أيضاً: علاج السمنة المفرطة عند النساء.

 

تُشير الإحصائيات أن 32.7% من النساء السعوديات ذو وزن زائد، وأن 21.4% من النسبة المتبقية وقعن في فخ السمنة المفرطة.

 لذا الوقاية واستشارة أطباء التغذية والحميات المختصين، هو الحل الوحيد لتحسين واقع السمنة، والحصول على الوزن المثالي المؤمِّن لحياة أكثر صحة.

 

الحفاظ على الوزن المثالي

يمكن الحفاظ على الوزن المثالي للجسم باتباع عدة تدابير وقائية وعلاجية منها:

  • الالتزام بنظام غذائي صحي.
  • مراجعة النظام الغذائي المُتبع عند ملاحظة زيادة صغيرة في الوزن، فتدارك الأمر سيكون أسهل وأنجح.
  • اتباع نمط حياة نشيط، عبر ممارسة روتين يومي من النشاط البدني.
  • أخذ قسط كافِ من الراحة؛ ذلك كفيل أن يُنظم الساعة البيولوجية، ويوازن إفراز الهرمونات في الجسم.
  • التقليل من التوتر.
  • تجنب السعرات الحرارية الفارغة مثل العصائر المصنعة.
  • الاهتمام بتناول البروتين.
  • شرب الماء بكمية كافية تُشبع حاجة الجسم.
  • تقسيم الوجبات، وعدم تناول الطعام على شكل وجبة كبيرة.
  • استخدام أطباق صغيرة.
  • بدء الوجبات بالخضروات، ومن ثم البروتين وصولاً للنشويات.

 

اقرأ أيضاً: ما هي السمنة؟ الأسباب والأنواع وأعراض السمنة.

 

تبقى السمنة والحفاظ على الوزن المثالي أحد أكبر اهتمامات الناس، نظراً لعلاقتها الوثيقة ببقية الأمراض، وتأثيرها على الشكل الخارجي للإنسان، لذا يمكن لكل شخص أن يحقق حلمه في الوصول للوزن المثالي، عبر فهم الجسم، واتباع النصائح المذكورة، واللجوء للاختصاصين في هذا المجال لطلب العون.

المقالات المتعلقة

انقاص الوزن .. أولى خطوات رحلة إنقاص الوزن وحلم التخسيس

  • قراءة المزيد
إبر التنحيف

هل حقًا تساعدك إبر التنحيف في فقدان الوزن؟ ما هي مزايا وأضرار إبر التنحيف؟

  • قراءة المزيد
حساب كتلة الجسم

حساب كتلة الجسم وهل هو الأداة الأنسب لمعرفة الوزن المثالي؟ 

  • قراءة المزيد

اتصل بنا


التليفون :

0122374555

البريد الإلكترونى :

hjh.info@andalusiagroup.net