whatsapp
message
تحليل baso

كل ما تود معرفته عن تحليل baso لقياس تعداد الخلايا القاعدية

تحليل baso هو اختبار يقيس تعداد الخلايا القاعدية، وهي أحد أنواع كرات الدم البيضاء، التي تمثل جزءًا أساسيا من الجهاز المناعي في جسمك، وتساهم في الحفاظ على صحتك من خلال محاربة الفيروسات والبكتيريا والطفيليات والفطريات، قد يشير انخفاض تعداد الخلايا القاعدية أو ارتفاعه عن النطاقات الطبيعية إلى وجود مشكلة ما، وفي موضوعنا نتناول هذا التحليل ونتعرف على دلالات نتائجه المختلفة.

 

ماذا يقيس تحليل baso؟

كما ذكرنا يقيس هذا التحليل أحد أنواع كرات الدم البيضاء الموجودة في الدم، والتي تُعرف بالخلايا القاعدية.

لفترة طويلة لم يكن دور الخلايا القاعدية مفهومًا على وجه الدقة، ولكن أظهرت الدراسات والأبحاث التي تمت مؤخرا أن الخلايا القاعدية تعمل بشكل مشابه للخلايا البدينة - وهي خلايا الدم البيضاء الموجودة في الأنسجة الضامة في جميع أنحاء الجسم -.

تلعب الخلايا القاعدية دورًا في المراقبة المناعية، أي أن لديها القدرة على المساعدة في اكتشاف بعض الخلايا السرطانية مبكرا وتدميرها، إلى جانب وظيفة أخرى مهمة، وهي أنها تطلق الهيستامين أثناء ردود الفعل التحسسية أو نوبات الربو.

يمكننا تلخيص دور الخلايا القاعدية في النقاط التالية:

  • ردود الفعل التحسسية: بمجرد إطلاق الهيستامين في مجرى الدم، تظهر عدة أعراض في عدة أماكن مثل: العيون، والحلق، والرئتين، والأنف، والجلد، والجهاز الهضمي. عندما يكوَن جسمك رد فعل تحسسي تجاه شيء ما، يتم استدعاء الخلايا القاعدية للرد في الجزء الملتهب أو المصاب من الجسم. 
  • وظائف الحماية: تساعد الخلايا القاعدية في حماية الجسم من مسببات الأمراض مثل الجراثيم، والفيروسات، والديدان الطفيلية التي تصيب الجهاز الهضمي، وسموم بعض الثعابين والعقارب.

 

 

تحليل Basophils المعدل الطبيعي

تشكل الخلايا القاعدية أقل من ثلاثة بالمائة من خلايا الدم البيضاء، ويتراوح المعدل الطبيعي للخلايا القاعدية من 0 إلى 300 لكل ميكرولتر من الدم، مع الوضع في الاعتبار أن النطاقات الطبيعية لفحوصات الدم يمكن أن تختلف من معمل إلى آخر. يمكن أن يشير المستويات الأعلى أو الأقل من هذه إلى وجود مشكلة ما.

 

عادة  ما يتم تحليل الخلايا القاعدية عند إجراء فحص الدم الشامل، ونادرا ما يطلب الأطباء هذا التحليل وحده؛ إذ عادة ما لا تظهر أعراض واضحة ترتبط بالمستويات غير الطبيعية من الخلايا القاعدية، ويكون اختبار الدم هو الطريقة الوحيدة لاكتشاف ما إذا كانت الخلايا القاعدية لديك غير طبيعية.

ترتبط المستويات المختلفة من الخلايا القاعدية في الدم بحالات طبية مختلفة. 

 

يمكن أن يتحقق فحص الدم الشامل CBC من مستويات خمسة أنواع من خلايا الدم البيضاء، منها الخلايا القاعدية، وتساعد النتائج في للتحقق من حالات مثل:

  • الحساسية.
  • العدوى.
  • الالتهاب.
  • فقر الدم.
  • سرطان الدم. 

 

 

تحليل Basophils مرتفع

يمكن أن ينتج ارتفاع مستوى الخلايا القاعدية عن أحد الحالات التالية:

  • قصور الغدة الدرقية: وهي حالة لا تنتج فيها الغدة الدرقية ما يكفي من هرمونتها، ما يؤدي إلى إبطاء وظائف الجسم. تشمل الأعراض:
      • استدارة الوجه.
      • زيادة الوزن.
      • خشونة الصوت.
      • خشونة الجلد.
      • تقصف الشعر.
      • الإمساك.
      • عدم الشعور بالراحة عند انخفاض درجة الحرارة.

 

  • اضطرابات التشعب النخاعي: يشير هذا إلى مجموعة من الحالات التي تسبب إنتاج الكثير من خلايا الدم البيضاء أو خلايا الدم الحمراء أو الصفائح الدموية في نخاع العظام. في حالات نادرة يمكن أن تتطور هذه الاضطرابات إلى ابيضاض الدم (اللوكيميا)، وهو سرطان يصيب خلايا الدم البيضاء. تشمل الأنواع الرئيسية لاضطرابات التشعب النخاعي ما يلي:
      • كثرة الحمر الحمراء الحقيقية.
      • التليف النقوي.
      • كثرة الصفيحات.

 

  • التهابات المناعة الذاتية: يحدث هذا عندما يهاجم جهاز المناعة خلايا جسمك، وتشمل الأعراض: التهاب المفاصل، والحمى، وتساقط الشعر، والألم العضلي.

 

 

 

انخفاض تحليل basophils

يمكن أن ينتج انخفاض مستوى الخلايا القاعدية عن أحد الحالات التالية:

  • فرط نشاط الغدة الدرقية: يحدث عندما تفرز الغدة الدرقية الكثير من هرمونتها، ما يتسبب في تسريع وظائف الجسم، وتشمل الأعراض؛ زيادة معدل ضربات القلب، وزيادة ضغط الدم، والتعرق المفرط، وفقدان الوزن.
  • العدوى: تحدث عندما تدخل البكتيريا أو غيرها من المواد الضارة إلى جزء مصاب من الجسم. تشمل الأعراض الصديد والألم عند ملامستها والحمى والإسهال.
  • تفاعلات فرط الحساسية الحادة: في هذه الحالة، يبالغ جسمك في رد فعله تجاه مادة ما. يظهر ذلك على شكل تفاعل تحسسي حاد، وتشمل الأعراض: تدميع العيون، وسيلان الأنف، وظهور طفح جلدي أحمر وحكة، وفي الحالات القصوى، يمكن أن تصبح الأعراض مهددة للحياة؛ لذا إذا أُصبت برد فعل تحسسي وظهرت لديك أعراض مثل عدم القدرة على التنفس، فمن الضروري الحصول على رعاية طبية طارئة.

 

 

أنواع خلايا الدم البيضاء في الجسم

يحتوي جسمك على أنواع متعددة من خلايا الدم البيضاء، كلها تساعد في حمايتك من الأمراض. تتضمن أنواع خلايا الدم البيضاء ما يلي:

  • الخلايا القاعدية Basophils: تنشأ هذه الخلايا في نخاع العظم، وتحتوي على حبيبات مليئة بالإنزيمات. يتم إطلاق هذه الإنزيمات في حالات العدوى، وردود الفعل التحسسية، ونوبات الربو. 
  • العدلات Neutrophils: تشكل العدد الأكبر من خلايا الدم البيضاء في جسمك، وتلعب دورا في محاربة الالتهابات.
  • اليوزينيات Eosinophils: تساعد هذه الخلايا على مكافحة عدوى الطفيليات. كما تلعب دورًا في تفاعلات الحساسية والربو ومكافحة مسببات الأمراض الطفيلية. يتم إنتاج هذه الخلايا في نخاع العظام قبل أن تنتقل إلى الدم.
  • الخلايا الليمفاوية: وهي جزء من جهاز المناعة، ودورها مهاجمة مسببات الأمراض، بما في ذلك البكتيريا والفيروسات.
  • الوحيدات: هي جزء من جهاز المناعة أيضا، وتلعب دورا في مقاومة العدوى وإزالة الأنسجة التالفة وتدمير الخلايا السرطانية.

المقالات المتعلقه

لا يوجد

اتصل بنا


التليفون :

0122166666

البريد الإلكترونى :

hjh.info@andalusiagroup.net