whatsapp
message
علاج الربو

ما هو علاج الربو؟ وما هي الأدوية المستخدمة للسيطرة علي الربو

الربو مرض يصيب الرئتين، يسبب أزيزًا وضيقًا في التنفس وضيقًا في الصدر وسعالًا في الليل أو في الصباح الباكر. في هذا المقال نتحدث عن علاج الربو، حاليًا لا يوجد علاج نهائي للربو، ولكن يمكن أن يساعد العلاج المتاح في السيطرة على الأعراض حتى تتمكن من عيش حياة طبيعية ونشيطة، فتابع القراءة لتتعرف على علاج الربو.

 

علاج الربو

لمن يبحثون عن علاج الربو نهائي، فكما ذكرنا أنه لا يوجد حاليًا علاج نهائي، ولكن يوجد علاج يمكنه السيطرة على الأعراض. الوقاية والسيطرة على المدى الطويل هما المفتاحان لوقف نوبات الربو قبل أن تبدأ. عادةً ما يتضمن العلاج تعلم التعرف على المحفزات، واتخاذ خطوات لتجنبها وتتبع تنفسك للتأكد من أن الأدوية الخاصة بك تُبقي الأعراض تحت السيطرة. في حالة احتدام الربو، قد تحتاج إلى استخدام جهاز استنشاق لتخفيف النوبة سريعًا.

تناول دواءك تمامًا كما يخبرك طبيبك وابتعد عن الأشياء التي يمكن أن تؤدي إلى نوبة، واعلم أنه، ليس كل المصابين بالربو يأخذون الدواء نفسه.

 

تنقسم أدوية الربو إلى نوعين: أدوية إغاثة سريعة و أدوية تحكم طويل الأمد.

أدوية الإغاثة السريعة تسيطر على أعراض نوبة الربو. إذا كنت بحاجة إلى استخدام أدوية الإغاثة السريعة الخاصة بك أكثر مما أوصى طبيبك، فزر طبيبك لمعرفة ما إذا كنت بحاجة إلى دواء مختلف.

بينما تساعدك أدوية السيطرة على المدى الطويل في تقليل نوبات الربو وتخفيفها، لكنها لا تساعدك في أثناء إصابتك بنوبة الربو.

 

يمكن أن يكون لأدوية الربو آثار جانبية، ولكن معظم الآثار الجانبية خفيفة وتزول قريبًا. اسأل طبيبك عن الآثار الجانبية لأدويتك.

تذكر أنك يمكنك التحكم في الربو لديك، وبمساعدة طبيبك، ضع خطة التعامل مع الربو الخاصة بك. حدد من يجب أن يكون لديه نسخة من خطتك وأين يجب أن يحتفظ بها. تناول دواء التحكم طويل الأمد الخاص بك حتى عندما لا تكون لديك أعراض.

 

أدوية الحساسية: قد تساعد أدوية الحساسية إذا كانت الحساسية تؤدي إلى استثارة نوبة الربو لديك أو تفاقمها.

تقويم الشعب الهوائية بالحرارة: يستخدم هذا العلاج للربو الشديد الذي لا يتحسن مع الكورتيكوستيرويدات المستنشقة أو غيرها من أدوية الربو طويلة الأمد. وهو ليس متاحًا على نطاق واسع ولا يناسب الجميع.

 

يجب أن يكون علاجك مرنًا ويعتمد على التغيرات في الأعراض. فيجب أن يسأل طبيبك عن أعراضك في كل زيارة. وبناءً على العلامات والأعراض التي تعانيها، قد يعدل طبيبك علاجك وفقًا لذلك.

قد تساعد بعض العلاجات البديلة في علاج أعراض الربو. ومع ذلك، ضع في اعتبارك أن هذه العلاجات ليست بديلًا عن العلاج الطبي، خاصةً إذا كنت تعاني من الربو الحاد. تحدث إلى طبيبك قبل تناول أي أعشاب أو مكملات، إذ قد يتفاعل بعضها مع الأدوية التي تتناولها.

 

في معظم الحالات، هناك حاجة إلى مزيد من البحث لمعرفة مدى فعالية العلاجات البديلة وقياس مدى الآثار الجانبية المحتملة. تشمل علاجات الربو البديلة ما يلي:

·      تمارين التنفس.

·      العلاجات العشبية والطبيعية

 

 

علاج الربو للأطفال

هناك تساؤل أيضًا بشأن علاج الربو نهائيًا للأطفال، وهنا نقول أنه ليس هناك الآن علاج نهائي، ولكن قد يجد الأطفال المصابون بالربو أن أعراض الربو لديهم تختفي تمامًا تقريبًا أو تكون أقل حدة خلال فترة البلوغ، ولكنها قد تتكرر في وقت لاحق في الحياة. سنتحدث عن العلاجات المتاحة التي تركز على تقليل أعراض الحالة أو القضاء عليها ومنع التهاب مجرى الهواء المستمر.

يعتمد العلاج الأولي على شدة الربو لدى طفلك. وكما ذكرنا أن الهدف من علاج الربو هو إبقاء الأعراض تحت السيطرة، ما يعني أن طفلك:

·      تكون الأعراض لديه قليلة أو معدومة.

·      تكون نوبات الربو لديه قليلة أو معدومة.

·      لا توجد لديه قيود على الأنشطة البدنية أو التمارين.

·      استخدامه لأجهزة الاستنشاق للتهدئة السريعة محدود .

·      الآثار الجانبية لديه من الأدوية قليلة أو معدومة.

 

يشمل علاج الربو كل من الوقاية من الأعراض وعلاج نوبة الربو الجارية. ويعتمد الدواء المناسب لطفلك على عدد من العوامل، تشمل العمر والأعراض وغيرهما.

بالنسبة للأطفال الذين تقل أعمارهم عن 3 سنوات والذين يعانون من أعراض خفيفة للربو، قد يستخدم الطبيب نهج التريث والملاحظة. وذلك لأن الآثار طويلة المدى لأدوية الربو على الرضع والأطفال الصغار غير واضحة.

ومع ذلك، إذا كان الرضيع أو الطفل الصغير يعاني من نوبات أزيز متكررة أو شديدة، فقد يتم وصف دواء لمعرفة ما إذا كان يحسن الأعراض.

 

أدوية السيطرة على المرض طويلة الأمد

 تعمل الأدوية الوقائية طويلة الأمد على تقليل الالتهاب في مسارات الهواء لدى طفلك الذي يؤدي إلى ظهور الأعراض. في معظم الحالات، يجب تناول هذه الأدوية يوميًا.

 

الأدوية سريعة المفعول

 تفتح أدوية الإغاثة السريعة المسالك الهوائية المتورمة بسرعة. تُسمى أيضًا أدوية الإنقاذ، وتُستخدم أدوية الإغاثة السريعة حسب الحاجة لتخفيف الأعراض بشكل سريع وعلى مدى قصير في أثناء نوبة الربو أو قبل التمرين إذا أوصى طبيب طفلك بذلك.

علاج الربو التحسسي

إذا كان الربو المصاب به طفلك ينتج عن الحساسية أو يتفاقم بسببها، فقد يستفيد طفلك من علاج الحساسية.

 

لا تعتمد على أدوية المعالجة السريعة فقط

تعد أدوية السيطرة على الربو طويلة المدى مثل الكورتيكوستيرويدات المستنشقة حجر الزاوية في علاج الربو. إذ تُبقي هذه الأدوية الربو تحت السيطرة وتقلل احتمالية إصابة طفلك بنوبة ربو.

 

إذاتعرض طفلك لنوبة ربو، فيمكن لأدوية الاستنشاق سريعة المفعول (المنقذة) أن تخفف الأعراض على الفور. ولكن إذا كانت أدوية السيطرة على المرض طويلة المدى تعمل بشكل صحيح، فلن يحتاج طفلك إلى استخدام مستنشق سريع المفعول بشكل متكرر.

سجل عدد مرات البخات التي يستخدمها طفلك كل أسبوع. إذا كان يحتاج بشكل متكرر إلى استخدام مستنشق سريع المفعول، اصطحبه إلى الطبيب، فربما تحتاج إلى تعديل أدوية التحكم طويلة المدى.

 

خطة عمل لعلاج الربو

اعمل مع طبيب طفلك لوضع خطة عمل مكتوبة للربو. يمكن أن يكون هذا جزءًا مهمًا من العلاج، خاصةً إذا كان طفلك يعاني من الربو الحاد.

من المرجح أن تتغير الأعراض ومثيرات الربو لدى الطفل بمرور الوقت، لذا ستحتاج إلى مراقبة الأعراض والعمل مع الطبيب لتعديل الأدوية حسب الحاجة.

ملحوظة: استمع إلى نصائح طبيبك بشأن نمط حياة طفلك والعلاجات المنزلية واستشيره قبل اللجوء لأي علاج من علاجات الطب البديل.

 

أخيرًا، بعد أن تحدثنا عن علاج الربو، اهتم بصحتك وصحة طفلك واستعد لموعدك مع الطبيب، إذ أن المواعيد لدى الأطباء يمكن أن تكون غير طويلة وغالبًا ما يكون هناك أمورًا كثيرة يجب توضيحها، لذا من الجيد الاستعداد بشكل كاف للموعد، فاقرأ عن كيفية الاستعداد للموعد مع الطبيب من المصادر الموثوقة.

المقالات المتعلقه

لا يوجد

اتصل بنا


التليفون :

0122166666

البريد الإلكترونى :

hjh.info@andalusiagroup.net