عملية شفط الدهون بالليزر..فوائد وأضرار

عملية شفط الدهون بالليزر هناك العديد من تقنيات شفط الدهون بالليزر للحصول على جسم متناسق وهو حلم لمعظم الأشخاص، خاصة لدى من يعانون من السمنة المفرطة أو انتشار تكتلات دهنية في بعض المناطق بالجسد،

وتتعدد الطرق التي يمكن أن نحصل بها على قوام متناسق، سواء باتباع حمية غذائية أو ممارسة التمرينات الرياضة أو اللجوء لتقنيات أخرى منها شفط الدهون بالليزر،وهي إحدى طرق شفط الدهون المختلفة التي يفضلها الكثيرين.

عملية شفط الدهون بالليزر

لا تعتبر شفط الدهون بالليزر في جدة وسيلة لإنقاص الوزن، بل وسيلة لإعادة التناسق لشكل الجسم، وتعتمد في الأساس على شفط الدهون من بعض الأماكن المحددة في الجسم لدى الرجال والنساء،

– يجب اتباع حمية غذائية وممارسة التمرينات الرياضية للحفاظ على هذا التناسق.

– يتم استخدام معدات خاصة تقوم بشفط أجزاء صغيرة من الدهون الزائدة والمتراكمة بواسطة مضخة مفرغة من الهواء،

مدرج معها ألياف رقيقة ساخنة تحت الجلد لتسييل الخلايا الدهنية،

– عادة ما يتم القيام بالعملية لشفط الدهون الزائدة في الخصر والبطن أو منطقة الفخذ والوركين والأرداف والذراعين ومناطق تحت الذقن والرقبة،

ومنطقة الصدر عند الرجال في مراحل الإصابة بالتثدي.

– على عكس ما يعتقده البعض، فإن عملية شفط الدهون لا تعالج “السيلوليت” أو السمنة المفرطة،

–  يلجأ الناس لمثل هذه الجراحات بعد فشل الوسائل الأخرى لخفض الوزن أو لتحسين الشكل الخارجي،

بإجراء عملية شفط الدهون بجانب ممارسة التمرينات الرياضية والمحافظة على نظام غذائي صحي وسليم.

اضرار عملية شفط الدهون بالليزر

يتسائل الكثير من الناس هل شفط الدهون بالليزر خطر ؟..

– لا تخلو أي عملية جراحية من الفوائد والأضرار الناتجة عنها، وبالنظر بشكل عام لعمليات شفط الدهون لا نجد لها أي مخاطر أو مضاعفات كبيرة ومقلقة،

طالما أن المريض مؤهلا للعملية وأجرى الفحوصات الطبية اللازمة قبل بدء العملية، والتأكد من عدم وجود أي أمراض تتعارض مع إجراؤها.

إلا أن هناك بعض الآثار الجانبية التي تظهر عند البعض بعد عمليات شفط الدهون، كالكدمات وعدم الشعور بالراحة أو التورم بعد الجراحة،

والتي تزول خلال أسبوعين أو 3 أسابيع، وتكون الكدمات أقل حدة من غيرها في عمليات شفط الدهون الأخرى،

بسبب حرارة الليزر التي توقف نزيف الأوعية الدموية الصغيرة أثناء الجراحة.

– وقد تظهر أيضا بعض أعراض حساسية الجلد أو شعور الشخص أن الجلد مشدود أكثر،

أو حدوث حروق في الجلد بسبب الليزر والتقنيات المستخدمة في عملية شفط الدهون، أو التعرض لمضاعفات أخرى لحدوث عدوى في موقع الحرق.

– ومن أحد مضاعفات عملية شفط الدهون بالليزر هو ظهور ملامح الجلد بشكل غير منتظم،

مما قد يتطلب تعديلات إضافية جراحية على العملية، وذلك قد يحدث بسبب شفط كميات دهون أقل في بعض المناطق في الجسم، ما يؤدي لهذا الشكل غير المنتظم.

ويتم ملاحظة نتائج العملية من تغيير شكل الجسم خلال الفترة من أسبوع إلى ثلاث أشهر من الجراحة.

مميزات عملية الشفط بالليزر

 

هناك العديد من المميزات لـ عمليات شفط الدهون بالليزر منها :

سرعة عملية الشفاء

إن مميزات شفط الدهون بالليزر تتمثل بشكل أكبر في سرعة عملية الشفاء، حيث يمكن للمريض العودة لنشاطه بسرعة، خلال 3 أيام من إجراء العملية.

ألم أقل

عملية شفط الدهون أقل في الألم والكدمات وحدوث الاستسقاء مقارنة بعمليات شفط الدهون الأخرى،

ولا تحتاج إلى تدخل جراحي بالفدر الذي تحتاجه العمليات الجراحية الأخرى لشفط الدهون.

جسم منحوت

 يحصل الشخص على جسم منحوت بشكل أكبر، كما يتم تحفيز الكولاجين في الجلد وهو يعتبر من الفوائد الإضافية،

مما يحمي الجلد من صدمة الأنسجة الزائدة بحيث وحدوث كدمات أقل.

نصائح بعد عملية شفط الدهون بالليزر

–  ما بعد العملية للحفاظ على نتائج العملية، يجب الحفاظ على نظام غذائي صحي يبعد عن الدهون الزائدة والأطعمة المهدرجة، وممارسة التمرينات الرياضية بشكل مستمر ومنتظم يوميا.

تعرف ايضاً علي : 

علاج ارتفاع الكوليسترول

جلطة القلب و طرق التعامل معها.

علاج اضطرابات النوم

عملية تغيير مفصل الركبة

تكميم المعدةسجل الان فى عيادات جراحات السمنة

اتصل بنا

Saudi Arabia 966 +
تحميل نسخة الهاتف المحمول
واتس اب
Messenger ماسنجر