whatsapp
message

علاج الصرع نهائيا | علاج الصرع النفسي | علاج الصرع عند الأطفال (إنفوجراف)

علاج الصرع نهائيا .. تتكون الدماغ من مليارات الخلايا العصبية التي تتفاعل مع بعضها البعض لتعالج المعلومات وتنقلها. تحدث معظم تفاعلات الخلايا العصبية مع القليل من الاضطرابات أحيانا، وهذه الاضطرابات قد تؤدي إلى أمراض عصبية، مثل: الصرع.

 

ما هو الصرع؟

الصرع هو نوع من أمراض الاضطرابات العصبية التي تسبب نوبة من التشنجات، بسبب اضطرابات في نقل الإشارات الكهربائية بطريقة غير منظمة بين خلايا المخ مما يؤدي إلى توتر في حركة العضلات والسلوكيات وحالات الوعي.

ما الفرق بين الصرع والتشنجات؟

تكون نوبة التشنجات حدث واحد، في حين أن الصرع هو مرض عصبي يحدث بسبب تتابع نوبتين أو أكثر من النوبات غير المستثارة.

 

العوامل المؤثرة في التشخيص بمرض الصرع:

·         البالغين فوق عمر الـ 60 يكون لديهم خطر متزايد بحدوث نوبات الصرع.

·         تاريخ وراثي مرضي، حيث أن الصرع غالبا ما يكون وراثي.

·         التهابات الدماغ تجعلك أكثر عرضة للإصابة بالصرع.

·         أمراض عصبية مسبقة، مثل: صدمات الدماغ والأورام والتوحد تزيد من خطر الإصابة بالصرع.

·         اضطرابات الأوعية الدموية مثل: أمراض القلب والسكتة الدماغية يمكن أن تؤثر سلبا على الدماغ، وهذا بدوره يمكن أن يؤدي إلى المزيد من نوبات الصرع.

·         الضغط العصبي المستمر.

 

أعراض الصرع:

·         نوبات رعشة لا يمكن السيطرة عليها.

·         فقدان الوعي والتحديق في الفراغ.

·         فقدان الليونة ويصبح الجسم قاس صلب.

·         يكون جسمك في حالة انطواء داخلي عند الإصابة بالتشنجات.

·         الشعور بانتفاخ في البطن، بالإضافة إلى وخز وتنميل في الذراع والقدم.

·         في بعض الأحيان قد لا تتذكر ما حدث بعد رجوعك للوعي.

 

أكثر المضاعفات شيوعا في الصرع:

·         حوادث السيارات: نوبات الصرع يمكن أن تحدث في جميع الأوقات، فإذا كنت تعاني من النوبات المزمنة فتجنب القيادة واستعين بأحد الأهل أو الأصدقاء.

·         الغرق: أثبتت الدراسات أن الأشخاص المصابون بالصرع معرضون للإصابة بالغرق 19 مرة أكثر من الأشخاص غير المصابين.

·         إصابات متفرقة واحتمالية كسور العظام: إصابتك بالصرع تجعلك أكثر عرضة للسقوط أو الإغماء المفاجئ، فتحدث الإصابات وفقا لشدة السقوط.
تناول أدوية الصرع تسبب الكثير من المضاعفات التي يجب عليك الانتباه لها:
üالمشاكل النفسية: يمكن أن تسبب أدوية الصرع بعض الآثار الجانبية التي تؤثر على الصحة النفسية والعاطفية.
ü التهاب الكبد.
üتشوهات خلقية: إصابتك بالصرع لا يتعارض كليا مع تخطيطك للحمل، ولكن يجب عليكِ التحدث مع طبيبك أولا لتنظيم العلاج والتأكد من أن الحمل لن يؤثر بشكل سلبي على الأم والجنين.
الطفولة هي من أكثر مراحل الحياة من حيث احتمالية الإصابة بالصرع. ومع ذلك، فإن الأطفال ليسوا عرضة لنفس المضاعفات مقارنة بالبالغين. وقد أثبتت الدراسات أنه يمكن لبعض الأطفال التغلب على هذا الاضطراب مع تقدمهم في السن!

 

الصرع عند الأطفال:

يصاب بعض الأطفال بالصرع نتيجة إصابة دماغهم بطريقة ما. قد يكون هذا بسبب إصابة شديدة في الرأس، أو صعوبات عند الولادة ، أو عدوى تصيب الدماغ.
يعتقد بعض الأطباء أن فرصة الإصابة بالصرع ربما تكون وراثية إلى حد كبير.

(صورة)

علاج الصرع النفسي:

·         تناولك أدوية الصرع الموصوفة من الطبيب بانتظام لعلاج الصرع نهائيا.

·         يمكن أن يقرر الطبيب إجراء عملية جراحية لإزالة جزء صغير من الدماغ يسبب النوبات.

·         اتبعاك نظام غذائي مثل الكيتو دايت (ketogenic diet) قد يساعد في تقليل النوبات.

 

أدوية علاج الصرع النفسي:

أدوية علاج الصرع هو العلاج الأكثر شيوعا لعلاج الصرع نهائيا. حيث أن أدوية علاج الصرع النفسي تساعد على السيطرة وتقليل النوبات في حوالي 7 من كل 10 أشخاص.
تعمل أدوية الصرع النفسي عن طريق تغيير مستويات المواد الكيميائية في الدماغ.
يقرر الطبيب أفضل دواء لعلاج الصرع بالنسبة لك اعتمادا على عوامل مختلفة مثل: نوع النوبات التي تعاني منها وعمرك، وفي حالة إذا كنت إمرأة تفكرين في إنجاب طفل فسيحدد لكي الطبيب أكثر دواء آمن لكي ولطفلك.

 

علاج الصرع عند الأطفال:

يتناول معظم المصابين بالصرع الأدوية المضادة للصرع للسيطرة على نوباتهم وعلاج الصرع نهائيا. على الرغم من أن أدوية الصرع تهدف إلى منع حدوث النوبات، إلا أنها لا توقف النوبات أثناء حدوثها.
يمكن أن تسبب أدوية الصرع آثارًا جانبية لبعض الأطفال. تختفي بعض الآثار الجانبية مع اعتياد الجسم على أدوية الصرع، أو إذا تم تعديل الجرعة. يمكن أن يؤدي تغيير الجرعة أو إيقاف دواء طفلك دون التحدث مع الطبيب أولاً إلى حدوث نوبات أو جعل النوبات أسوأ.

على الرغم من أن أدوية الصرع تعمل بشكل جيد مع العديد من الأطفال، إلا أن هذا لا يحدث لكل طفل. إذا لم تساعد أدوية الصرع طفلك، فقد يفكر الطبيب في طرق أخرى لعلاج الصرع نهائيا.

 

مدة علاج الصرع:

يشار إلى الصرع على أنه حالة طويلة الأمد ، حيث غالبًا ما يعيش الناس معه لسنوات عديدة، أو مدى الحياة. على الرغم من أنه لا يمكن علاج الصرع نهائيا بشكل عام، إلا أنه السيطرة على نوبات الصرع. لذلك غالبًا ما يتعلق العلاج بإدارة النوبات على المدى الطويل.

 

متى يجب عليك الاتصال بالإسعاف والحصول على مساعدة طبية؟

·         الدخول في نوبة تشنجات للمرة الأولى.

·         إذا استمرت النوبة لمدة أكثر من 5 دقائق.

·         الدخول في كثير من النوبات على التوالي.

·         إذا كان المريض يعاني من مشاكل في التنفس.

·         إذا أصيب المريض بجروح أثناء نوبة الصرع.

 

بعض النصائح تساعدك على البقاء بأمان عند إصابتك بنوبات الصرع:

·         قم بتثبيت أجهزة كشف الدخان لإنذار من في المنزل بأن الطعام يحترق إذا تعرضت لنوبات صرع جعلتك تفقد الوعي.

·         قم بتغطية أي حواف أو زوايا أثاث حادة أو بارزة.

·         لا تقم بغلق باب الغرفة أو الحمام بالمفتاح.

·         تجنب القيادة بمفردك واستعن بمرافق.

·         قم بارتداء خوذة أثناء ركوب الدراجات.

 

أنظمة غذائية وفيتامينات ومعادن تساعد مرضى الصرع على حياة أفضل بجانب أدوية الصرع:

 

نظام الكيتو دايت (ketogenic diet) الذي يساعد في تقليل نوبات الصرع:

هو نظام قليل الكربوهيدرات والبروتين و يركز على تناول نسبة أعلى من الدهون. وتعتمد غالبية وجباتك على أطعمة مثل:
ü اللحوم الحمراء والدجاج.
ü السمك.
ü البيض.
ü الزبدة.
ü الزيوت الصحية: زيت الزيتون وزيت جوز الهند.
ü المكسرات والبذور: اللوز، عين الجمل، بور الشيا.
ü الأفوكادو.

 

تناول مكملات غذائية وأطعمة غنية ب:

ü الماغنيسيوم، مثل: اللوز، السبانخ، الموز، البروكلي.
ü فيتامين E، مثل: زيت الصويا، زبدة الفول السوداني، الأفوكادو.
ü فيتامين D، مثل: السالمون، صفار البيض، لحم كبد البقر.

الصرع هو مرض مزمن، ولكن مع كشفك الدوري المنتظم واتباعك للتعليمات والنصائح، يصبح لديك القدرة على التعايش مع الصرع والنوبات بشكل آمن وسريع.

 علاج الصرع

اقرأ أيضًا: أسباب وأعراض التهاب المرارة الحاد وكيفية العلاج

المقالات المتعلقه

لا يوجد

اتصل بنا


التليفون :

0122166666

البريد الإلكترونى :

hjh.info@andalusiagroup.net